| by mai | 21 تعليق

فرحة ..

تحديث:

رأيت مدير الجمعية قبل يومين ، و سألته هل هذا الفرح منكم ؟ D: قال نعم ، شكرته كثيراً .. و بدى على وجهه المبتسم أمارات الفرح بتقدير الجهود .. و أخبرته أن يوصل شكري للإدارة العليا أيضاً – عسى ما ينسى بس P:

يوم أمس .. و أنا أقود السيارة، فاذا بي أرى و أبتسم .. ابتسمت كثيراً .. فرحت كثيراً ..

أشكر من قام بتزيين شوارع منطقتنا ، اليرموك ، بمصابيح ملونة: احمر ، أصفر ، أخضر .. و الله قد فرحت كثيراً .. لا أدري لم .. دوماً ما أرى الشوارع أو المباني تزين ليومي الاستقلال و التحرير بأعلام و إضاءات و حركات .. قد تعجبني لكنها لا تفرحني كثيراً مثلما حصل أمس .. أعتقد أن السبب هو أني أحسست أنها موجهة لنا نحن .. خاصة بنا نحن سكان المنطقة ، و ليست أمور “لابد منها” و رسمية يجب أن توضع في شارع الخليج أو على مباني الشركات..

خرجت اليوم .. و فكرت و أنا فرحة برؤية المنظر مرة أخرى و أخرى ، أن أشكر من قام بالتزيين ، من فكّر بذلك .. لا أعتقد أن الأمر معمم على جميع المناطق لأني حتى الآن لم أرَ مثل هذا الجمال في منطقة أخرى.. الأمر بسيط و غير مكلف ، لكنه مفرح و مسعد =)

سأرسل بطاقة شكر للجمعية و سأخبركم بالجديد ..

08022008

أعتذر الصور رديئة لأنها كاميرا الموبايل ، و لأني كنت أقود السيارة حينها =) جميع أعمدة المصابح الطويلة، قاموا بلفها بمصابيح صغيرة الحجم ملونة و فوقها علمين صغيرين، الأعلام ليست واضحة، و تم تزيين جميع الاعمدة في شارع المنطقة الرئيسي، لذلك شكلها جميل جداً .. و كذلك أعمدة مصابيح مواقف الجمعية ..

——–

منذ فترة رأيت هذا الإعلان .. و أعجبني بشدة .. ليس الإعلان ، بل الكلمات ! أحسست الاسلوب أنا D: أحسست بألفة بيني و بين الأسلوب..

تتحدى جنون الغلاء ! كلمات قوية و مأثرة .. تتحدى ، جنون ! هل للغلاء جنون ؟

29012008002

و هناك اعلان اخر لشركة أبيار العقارية التابعة لأعيان للاجارة و التمويل، (لم استطع تصويره حتى الآن، راسلت الشركة التي صممت الإعلان و قالوا سيرسلونه و الان شهر كامل محد درى عنّي p: مع ان ردهم في البداية كان سريع و عجيب!) يقول الإعلان و الذي يصف الشركة العقارية:

عينٌ عشقها التميز ..قلبٌ نبضه راحتك ..

WoW .. أحسست أيضاً أن الاسلوب أنا p:

ما رأيكم ؟

21 تعليق

عبد المجيد

فبراير 2, 2008, 10:44 م رد

أدام الله فرحتك 🙂 ،،
الأشياء العفوية دائماً جميلة ،،

إعلان ABC قوي ،،
فكرته جذابة وتدعو للتأمل ،،

تحية : ) ،،
،!

ميّ

فبراير 2, 2008, 11:01 م رد

حياك الله عبدالمجيد.. و أدام فرحتك أنت أيضاً : )

نعم قويّ ! الكويتي أنفع p:

Salah

فبراير 2, 2008, 12:53 ص رد

احتفالات العيد الوطني كانت حلوة قبل الغزو، بس بعدين وقفوا كل مظاهر الاحتفالات بحجة ان يجب مراعات ذوي الأسرى والشهداء!

ما أعتقد أن اهالي الاسرى والشهداء بيزعلون اذا الناس احتفلوا بالعيد الوطني.

Exganza

فبراير 2, 2008, 3:41 ص رد

والله شيء حلو 😀 الله يديم عليكم الفرحة … : )
نفسي لو بالغلط اشوف لمبات ملونه في شارع حارتنا ههههههههههه
اذا حطوا لمبات ملونة اعرفي انها حفرية : (
…. 😀 نيالكم اللمبات

المنتدى الشبابي

فبراير 2, 2008, 6:54 ص رد

حياكم الله في مدونة المنتدى الشبابي الثالث, لمؤتمر شركة الإبداع الأسرية
الحرية طريق الريادة
http://q8muntada.blogspot.com/

علماً بأن المؤتمر بقيادة: أ.بثينة الإبراهيم, وإشراف د.طارق السويدان

وتنظيم مركز مرتقى للتدريب القيادي للفتيات, ومركز الرواد للتدريب القيادي

الى جانب صناع الحياة’ ودرر

ميّ

فبراير 2, 2008, 11:51 ص رد

صالح: صج ؟ توني أدري! الله يرحمهم ان شالله و يصبر أهلهم 🙁

Exganza: لوووول! انت زينها شرايك؟
لول الله يسلمك D:

محمد الصالح

فبراير 2, 2008, 11:57 ص رد

مرحبا مي ..:)

الأسلوب أنا ؟؟! وقفتُ الآن كثيراً عند تعبيرك ..!

الإعلان الأخير بحق .. مؤثر جداً .. الدعاية والإعلان أصبحت صناعة الآن ..

شكري وتقديري .. ولما ذكرتي اليرموك وشارعها .. زارني الحنين للكويت .. 🙂

ميّ

فبراير 2, 2008, 12:58 م رد

الأسلوب أنا تعني الأسلوب يعبر عني أنا ، الاسلوب قريب منّي أنا .. لكن الاختصار أحياناً يجمّل اللغة! لم يعجبك هذا التعبير؟

نعم صناعة، لكن الأغلب لا يجيدها (هنا عند العرب) !

هناك كتاب كتبته فتاة كويتية اسمها حياة الياقوت، بعنوان: من ذا الذي قدّدَ البيان .. يحتوي على مئات من الاعلانات و لوحات الشوارع بها أخطاء لغوية و نحوية و قامت بتصحيحها .. و هي صاحبة موقع ناشري للنشر الالكتروني ..

حيّاك الله و الكويت ترحب فيك : ))

حكايتي والزمن

فبراير 2, 2008, 11:07 م رد

مي..
كل عام والكويت بخير..
وكل عام وجيوبنا عامرة وبعيدة عن جنون الأسعار..
نعم للأسعار جنون، والدليل التضخم..
محمد

ابراهيم

فبراير 2, 2008, 8:17 ص رد

مي أسمع كلامك “أصدقك” أشوف الصوره اللي حاطتها “أكذبك”

🙂

الصوره لا تمت لكلامك بصله الله يهديك 🙂 … وبعدين دققت بالصوره وحسيت انك ركبتي الرصيف اللي على اليسار .

والله يديم الفرح والسرور على دول الخليج والعالم العربي

وبالنسبه ل ABC ودي أقولهم ” أكييييييييييد ؟ ولا بتهونون بعد كم اسبوع؟”

تحياتي أنا

أحمد بدرة

فبراير 2, 2008, 9:18 ص رد

كل عام وانتم بخير ,,,

وكل عيد استقلال وانتو في احسن حال يارب ,,

———-

استغربت من الإعلان ,, حتى الغلى ماشي عندكم في الكويت !!

ربنا يعييننا جميعًا ,,

شيماء

فبراير 2, 2008, 11:50 ص رد

نورت اليرمووووك!!!! وكل عام وانتم بخير!
بالنسبة للإعلان، عاشوا ABC!

ميّ

فبراير 2, 2008, 1:24 م رد

محمد: آمين كل عام و جيوبنا عامرة = )))) أي والله جنون!

ابراهيم: لووول!! و الله ماقدرت أصور عدل ;/ و حدي دشيت بالرصيف p:
آمين و للمسلمين .. و دقّ عليهم و اسألهم اذا أكيد p:

أحمد بدرة: و انت بخير يارب و المسلمين ..
أووووووووووووه الغلا على كيف كيفك ! كل من قام يرفع أسعاره ! حتى شاورما الدجاج و صمون المشكل !!

شيماء: اي والله نورت بوجود أهلها p:
حدهم عاشوا! عجبوني صراحة! كل الشركات طمعت و فكرت بالفلوس، الا اهما فكروا بالعميل …

وضاح

فبراير 2, 2008, 10:40 م رد

أعجبني الإعلان .. ومن قبله اسم الشارع .. شارع اليرموك

زرت الكويت منذ ما يقرب من عشر سنوات

جميلة هي .. أسعد الله أيامك

🙂

صريح

فبراير 2, 2008, 11:23 م رد

نعمة تذوق الجمال وتلمس كل جميل حولنا نعمة لايملكها الكثير، لاكنها هي ما يصنع السلام مع انفسنا، فأهنئك عليها..

“عينٌ عشقها التميز ..قلبٌ نبضه راحتك “..

عبارة جميلة ، ذكرتني بدرس تعلمته عن فنون الاعلان ، وكيف أن للهتاف الاعلاني دور في ترويج المنتج ، وهو اختيار الشركة لعبارة تلتصق بذهن المستهلك..

الحديث عن الاعلانات لايمل ، فن لايجيد استخدامه الا القليل ..

وشكراً لحرصك على اشراكنا بمشاهدتك بالصور 🙂

suspic

فبراير 2, 2008, 5:23 ص رد

لو بس تضيفين هالنقاط برسالتج :

لو بس يصلحون المدخل لليرموك من الدائري الرابع ، ويقصون الزرع عند المخرج من مواقف الجمعية قبل لا نندعم..

لو..لو..لو..

ميّ

فبراير 2, 2008, 9:51 ص رد

وضاح: حياك الله، عشر سنوات كثيرة D: تغيرت الكويت كثيرا و فتح عندنا مليون مجمع تجاري و تسعين ألف فندق P:
حيّاك الله ،، زورنا مرة أخرى ! أسعد الله المسلمين أجمعين ..

صريح: أهلاً بك، الله يسلمك و الله يتممّ P: المجتمع أغلبه مركب له عيون ذبابة و من عاشر قوماً 40 يوماً D;
صج ؟! وناسة ماشالله .. عيل يلاّ ورنا إعلانات و قيّمها .. أنا هاوية بس مادرست ! جان زين ..
عفوا و حياك الله =)

SUSPIC: لوووول! وايدأشياء! و اللفة إلي جبدام الجمعية و يم المطاحن :s
وايد أشياء، هذا مو من اليرموك، من مادري شسمها نسيت مالت الطرقات!

الأسطورة

فبراير 2, 2008, 9:30 ص رد

أدام الله أفراحك دهوراً
وألبسك من تقواه نوراً

المصابيح في الشوارع.. كانت تبهرني وتسحرني وتتلون معها الحياة حين كنت طفلة لم أدرك الحياة الحقيقية بعد!!

أما الغلاء.. تعبت من سالفته وبس 🙂

مي..
كوني بخير صديقتي..

ميّ

فبراير 2, 2008, 1:49 م رد

آمين ، ما أجمل الكلمات التي تضفي سروراً = )

انا طفلة حتى الآن اذا D:

كلنا تعبنا منه والله .. و أنت كذلك : )

أحمد نذير بكداش

فبراير 2, 2008, 12:33 ص رد

الشوارع عندنا بمصر محتاجة تنظيف كتيير..

تحياتي

ميّ

فبراير 2, 2008, 9:58 م رد

ههههه ، شوف شوارع سنغافورة ، بتقول الدولة بكبرها محتاجة تنظيف =)

اترك رداً على suspic إلغاء الرد