| by mai | 5 تعليقات

فرصة عظيمة من جميع الجوانب

هو شهر واحد فقط
30 يوما
يمروا بسرعة البرق
رمضان شهر فضيل، ويعتبر من المنح التي يمنحنا الله إياها لكي نقترب منه، ونعبده، ونتوب إليه ونلجأ إليه
تخيل كم الله بنا رحيم، نعصيه ونتجرأ عليه، ومن ثم يعطينا مواسم رحمة لنتوب إليه، ولنتقرب إليه ولنجمع في ميزاننا أعمالا لآخرتنا. الاخرة هي المكان الأخير والدائم، إن لم نعمل له هل يفيد الندم وقتها؟
نعمة عظيمة من الله أن يبلغنا رمضان، هناك الكثير توفوا قبل رمضان، فتخيل بعد ان منّ الله علينا بصوم هذا الشهر، أنضيعه بمسلسلات؟ بساعات على الانترنت؟ بالبلاك بري؟ بالاي فون؟
لو نظرنا لعدد الساعات الهائلة التي نقضيها بلا فائدة (غالبها) هذا من غير التطرق لم نفعل بتلك الساعات من غيبة أو نميمة أو نظر لمنكر! “والله حراااام نضيع ساعات وايد على ولا شي، كل شي لاحقيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــن عليه، كل المسلسلات الهابطة راح تنعاد مليون مرة، محتاجين الله سبحانه احنا، محتاجين نتوب” ونعبده لأنه الله ولنعمه علينا، ليس فقط لأنا نريد منه هذا الأمر أو ذاك وماألذ جهاد النفس في هذا الشهر وما ألذ القرب من الله والعيش له طوال هذا الشهر الفضيل. بين قراءة قران والاكثار من النوافل قدر المستطاع، التراويح، القيام، الذكر، الدعاء، الصدقة، وكل عمل يقربنا إلى الله ويجعل في ميزاننا ما نحتاج إليه عند مفارقتنا لهذه الدنيا.

ولنتذكر أن حياتنا بدون القرب من الله مليئة بالهم والحزن والكدر والضيق والبكاء والاكتئاب، اما عندما نعرف الله ونتقرب منه، ونرجوه، ونتعبد له باخلاص وحب وتلذذ، سنرى الوجه الآخر من الحياة التي لا يعرفها إلا من جربها.

فرصة عظيمة لا تقدر بثمن، من الله، لكي نتقرب منه، ونعود انفسنا على سنن ويحبها الله ورسوله عليه الصلاة والسلام، نستمر بها 30 يوما، حتى لو تقاعست نفسنا أو قاومت، لننتصر عليها، فلا شياطين تغوينا، والاستمرار 30 يوما كفيل بحفر السنة في جدولنا لنستمر عليها بعد رمضان.

انشر هذا المقال قدر استطاعتك، فلا ندري علّ الله سبحانه يآجرنا عليه ومن سيقوم بتطبيق ما جاء به.

5 تعليقات

Mohd Al-ramadan

27 يوليو 2011 at 2:11 م رد

صحيح ، يجدرنا بنا استغلال كل لحظة من هذا الشهر الفضل ، لانه حرام اتضيع هالدقايق الثمينة بمشاهدة مسلسلاتنا الي اشوفها سخيه لحد مريع ، ليتها سخيفه وهامشيه فحسب ، الا بعضها هدام وناسف
على كل حال .. رمضان كريم ، كل عام وانتم بألف خيرر .. 

وائل نقلي

28 يوليو 2011 at 6:56 ص رد

أسأل الله الكريم المنان أن يبلغنا ومن نحب والمسلمين هذا الشهر الفضيل,,
و رمضان تلك الفرصة الإلهية للعبد الفقير كي يغسل روحه ويطهر ظاهره وباطنه ويزكي نفسه .
أبارك للجميع قرب حلول شهر رمضان المبارك .. قبل الزحمة !

حمد

31 يوليو 2011 at 4:04 م رد

مرحبآ،
موضوع جيد ومفيد وفقك الله وجزاك خيرآ وأعاننا ع عمل الخيرات

كايرو دراما

1 أغسطس 2011 at 8:09 ص رد

يا رب .. اللهم اغفر لنا ذنوبنا و خطايانا .. اللهم اجعلنا من الفائزين فى شهر رمضان ز تقبل توبتنا يا رب العالمين

malek

25 فبراير 2015 at 2:08 م رد

موقع رائع ومقالات مهمة

اترك تعليقاً